انتهت صلاحية الإنسان
0

انتهت صلاحية الإنسان



انشغل العالم بخبر نهاية العالم ودمار الكرة الأرضية خلال الفترة القادمة، لكنه ليس بخبر جديد فالعالم أساسا مدمر منتهي الصلاحية.

وما لفتني إلى هذه النقطة أحد أصدقائي لخص هذه الحالة معبرا عن هذه الحالة على صفحته الخاصة على الفيس بوك وقال:” لم أكترث أبدا بخبر نهاية العالم ، أنا من هؤلاء الذين انتهى بالنسبة لهم المجتمع البشري بوجهه الإنساني، و أصبح الفناء إن حصل هو الحل الوحيد ، راقب حجم التوحش و حجم الحصاد السنوي للجرائم و ستعلم حينها أن كيان الإنسان انقرض منذ فترة طويلة، و لم يبقى منه سوى تلك الجثث المحيطة بك التي تسعى لشراء و بيع كل شيء.”

كيف ذلك؟!

الإنسان أصبح أكثر وحشية حتى أنه لا يمكن مقارنة شراسة الوحوش مع شراسة الإنسان لأن الوحوش لم ترتكب مثل بشاعة الإنسان فوحشية الإنسان لا حدود لها وقد تفوق أفعال الوحوش بوحشيتها.

فقدان الإنسان لإنسانيته هو ما يجعل كثيرا من الناس سواء كانوا أفرادا أو جماعات وسواء أكانوا في السلطة أو خارج السلطة إلى اللجوء إلى ارتكاب أعمال العنف والجريمة المنظمة وغير المنظمة والى إراقة الدماء وأعمال القمع والتعذيب.

كل تلك الحروب تحت مسميات مختلفة كالدين والحرية والتطور والديمقراطية سببها الإنسان الذي يقتل أخيه الإنسان باسم الإنسانية!

ولاننسى الاغتصاب، والسرقة، الكراهية، الطائفية، من الذي يفعل هذه التصرفات هل هم الكائنات الفضائية أم الحيوانات؟!

عن أي إنسانية تتحدثون حتى أصبحتم أبعد ما يمكن عن التعاطف والتعاون والتسامح والمحبة، حتى أصبح البعض يحارب الحب وأي شخص مختلف عنه.

عن ماذا تتحدثون هل أنتم واعون لتصرفاتكم أم مختبئون وراء ستار من الغباء؟

والمضحك بالموضوع أن العرب هم وحدهم من انشغل بهذا الحدث على الرغم من نشر عدد من علماء الفلك وبعض الصحف تقارير تكذب هذه المعلومات الا أن مواقع التواصل الاجتماعي اشتعلت على إثر هذه الأنباء. وظهر هاشتاغ #نهايه_العالم في حوالي 62 ألف تغريدة خلال أربع وعشرين ساعة.

إذا كانت نهاية العالم والإنسان تعني النهاية  لأفعالكم البشعة، فلا بأس بذلك ربما في النهاية يستطيع الجميع العيش بسلام.

irinablog